حكومة اقليم كوردستان
WED, 27 AUG 2014 11:49 Erbil, GMT +3

بكلفة (20) مليار دينار تنفيذ عدد من المشاريع الخدمية في بازيان

FRI, 8 JUN 2012 19:17 | KRG.org

بهدف متابعة المشاريع الخدمية والإستماع إلى المواطنين وحل مشاكلهم، زار يوم الخميس وفد حكومي برئاسة عماد أحمد نائب رئيس حكومة إقليم كوردستان، ناحية بازيان، وكان في إستقباله مدير الناحية والمسؤولين الإداريين وعدد من وجهاء المنطقة.

وخلال إجتماع عقده في مديرية الناحية بحضور عدد من الشخصيات ووجهاء القرى المجاورة، أشار آمانج أحمد مدير الناحية إلى أن المشاريع الخدمية التي بدء تنفيذها في المنظقة منذ العام الماذي وصلت كلفتها إلى (20) مليار دينار عراقي ، وهناك مشاريع قد إنهى العمل فيعا والبعض الآخر وصل إلى نسبة 50٪ من التفيذ، متمنياَ أن تكون هذه الزيارة لنائب رئيس حكومة الإقليم بادرة خير للمنظقة وزيادة الإهتمام بعملية إعادة البناء.

وخلال حديثه، أكد عماد أحمد نائب رئيس حكومة الإقليم على أهمية بازيان والمناطق المجاورة لها ومن واجب الحكومة أن تقدم خدمات أفضل لهذه المناطق بالشكل الذي يلبي نسبة المطالب والإحتياجات، وسوف لن نتهاون في الإستجابة لمطالب ورغبات المواطنين.
وحول أهداف الزيارة، أعلن عماد أحمد أنها تأتي في إطار المتابعة بشكل مباشر على أداء الموظفين في المؤسسات الحكومية والإستماع إلى المواطنين بشكل مباشر وتلبية إحتياجاتهم والتعرف أيضاً على مستوى تقدم وإزدهار المنطقة، والإطلاع على سير العمل وتنفيذ المشاريع الخدمية وحل المشاكل التي تقف عائقاً أمام عملية البناء، حيث أن هذه المنطقة أصبحت من المناطق الصناعية والاستراتيجية ولها دور في بناء البنية الإقتصادية لكوردستان، فمن الطبيعي وبحسب القانون أن تكون لها حصتها من المشاريع لإعمار المنطقة وسوف نعمل ما بوسعنا في خدمة هذه المنطقة.

وأكد عماد أحمد أن حكومة الإقليم تولي إهتماماً كبيراً بهذه المنطقة كونها منطقة زراعية شاسعة، وإحدى أولويات الحكومة هي دعم وتطوير القطاع الزراعي، وبوسع فلاحي المنطقة الإستفادة من هذه المشاريع، كما أشار خلال حديثه إلى البيوت البلاستيكية، كأول تجربة بدأتها الحكومة عن طريق وزارة التربية والموارد المائية في هذه المنطقة.

وبخصوص أداء الموظفين في المؤسسات الحكومية، قال عماد أحمد أن "الموظفين في خدمة أهالي المنطقة، وعليهم أداء واجباتهم بكل إخلاص وبذل الجهود للحد من ظاهرة الروتين وعليهم أن يقوموا بحل مشاكل المواطنين وتلبية إحتياجاتهم بشكل ميداني، وأضاف أن أولويتنا في حكومة الإقليم هي خدمة أهالي كوردستان في جميع الميادين، ووضعنا نظام للمحاسبة والمكافئة، كما قررنا وضع الشخص المناسب في المكان المناسب والإلتزام بالقوانين من أجل التقدم خطوة تلو الأخرى في تحسين الأداء الحكومي".

وفي سياق زيارته إلى حدود ناحية بازيان، عقد نائب رئيس حكومة الإقليم لقاءات ميدانية مع أهالي المنطقة للإستماع مباشرة إلى آرائهم ومقترحاتهم.
بعدها تفقد عدد من المشاريع الخدمية لناحية بازيان، وثمن عاليا دور المشرفين والعاملين في هذه المشاريع، وأعرب عن عزم حكومة الإقليم في إيصال الخدمات وتطوير عملية البناء في جميع أنحاء إقليم كوردستان.